أشهر وأفضل المقولات والإقتباسات للقادة والمفكرين والأدباء

حينما يطرح سؤال معرفي، أي سؤال معرفي، فليس مهمًا في مذهبي تقديم إجابة إنما المهم هو الطريق الَّذي يسلكه الذهن كي ينتج هذه الإجابة. فالإجابة الصحيحة، دون ادعاء امتلاك الحقيقة، ستكون في التحليل النهائي نتيجة خطوات فكرية سليمة.

الخطير في الأمر أن أبناء الأجزاء المتخلفة صاروا، وبإيمان أعمى، يتخذون من المرحلية المقدسة (عبودية/ إقطاع/ رأسمالية) مقياسًا لتطور بلدانهم الاقتصادي والاجتماعي! ويعرفون تاريخ أوروبا من هذه الزاوية معرفة يقينية؛ لأنها، كما تم تلقينهم، التاريخ الحقيقي للعلم الاقتصادي، والحاضر الحقيقي للرأسمالية كما دُونت في كراسات التعميم.

فالأيام تمضي والعمر ينقضي والزمن لا يقف ويرعبنا بأن نبقى بلا رفيق.

في الكثير من مواقف الغدر نحن لا نتحسس مواضع الألم, بل نتحسس حجم الدهشة التي يخلّفها فينا, سقوط قناع ما عن وجه نحبه!

البعض يستعصي على النسيان كثيرا، ولا يضاف إلى قائمة الغائبين مهما حاولنا، ويبقى حاضرا في كل الأشياء حولنا, يبقى ما بقي العمر.

هناك خيط رفيع جدا بين البخل والكرم، الكسل والنشاط، الحب والكره، الخير والشر يسمى ضعف اليقين وسوء التقدير، لأن إساءتنا لتقدير تصرفاتنا وعواقبها والخلل في فهم ذواتنا والحياة من حولنا يجعلنا نخطىء كثيرا في اختياراتنا فالحياة اختيارات.