25 يناير سنة 2011م ثورة شعب

تحميل كتاب 25 يناير سنة 2011م ثورة شعب pdf الكاتب يوسف القرضاوي

مقدمة

ربنا لك الحمد حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه، ملء السموات وملء الأرض، وملء ما شئتَ من شيء بعد، وصلاة وسلاما على رحمتك المهداة، ونعمتك المسداة، سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه، ومَن اتَّبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

(وبعد)

فقد اقترح عليَّ عدد من الإخوة والأصدقاء في قطر وفي مصر وفي غيرهما، ومنهم أ. د. محمد خليفة حسن مدير مركز القرضاوي للوسطية الإسلامية والتجديد، وأعضاء المركز، ورابطة تلاميذ القرضاوي، وغيرهم: أن تُجمع أفكاري ومواقفي وبياناتي وخطبي وفتاواي، حول ثورة مصر الشبابية التحريرية الكبرى، التي عُرفت بثورة 25 يناير 2011م، والتي اتَّخذت ميدان التحرير بالقاهرة مقرًّا لها، مع مقارِّها في سائر محافظات مصر، والتي انتهت بالنصر في 11 فبراير 2011م.

وقال الإخوة: إن مواقفك في تأييد هذه الثورة ومساندتها، والاحتجاج لها، والدفاع عنها من أول يوم، من الوضوح والقوَّة والتنوُّع والكثرة، بحيث لا تخطئها عين، ولا تنكرها أذن، ولا يجحدها مراقب، ولكن من الخير أن نجمعها ونوثِّقها، ونقرِّبها للناس، حتى لا يأتي بعد ذلك مَن يحاول أن يخطفها أو يجحدها أو يُزوَّرها  ويدَّعيها لنفسه، أو لفلان وعلاَّن من الناس، ممَّن ليس له في الثورة نقير ولا قطمير، ولا هو في العير ولا في النفير.

وكنتُ متردِّدا في أول الأمر، ولكن بالمناقشة والتأمُّل، تبيَّن لي صواب هذا الأمر، لعدَّة أسباب:

أولها: أهمية التوثيق، وهو الآن سهل، ومصادره موفورة، من وسائل الإعلام، ومن الشباب الذين شاركوا في صنع الثورة، ومَن ناصرهم.

وهذا التوثيق مهم للمؤرِّخ الذي يكتب بعد ذلك، في تاريخ هذه الثورة والعناصر المؤثِّرة في نجاحها، والعقبات التي وقفت في طريقها، والذين حاربوها بفتاويهم ومقالاتهم ومناوراتهم، والذين دافعوا عنها، كما أن هذا التوثيق مهم لي أنا شخصيا، فقد أنسى هذه المواقف وتختلط في ذاكرتي، وتضيع معالمها، فمن الخير أن أسجِّلها مجتمعة.

هذا الكتاب من تأليف يوسف القرضاوي و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها