قاعدة: لا اجتهاد في مورد النص - دراسة وتقويما

تحميل كتاب قاعدة: لا اجتهاد في مورد النص - دراسة وتقويما pdf الكاتب د. عبدالرقيب الشامي

لما كان الاجتهاد أمراً أساسياً للتعرف على مراد الشارع، واستجلاء أحكامه من خلال خطابه المتمثل بالنصوص الشرعية قرآناً، وسنة فإن إجراء هذه العملية والخوض في غمار هذه المهمة يحتاج إلى ضبط وتقييد بقواعد تساعد على سلامة الوصول إلى المقصود، والحيلولة دون الوقوع في التحريف، أو الجمود والتعطيل، وقد جاءت هذه الدراسة لبيان إحدى قواعد الاجتهاد، وتحديد معالمها، ونطاق تطبيقها، حتى تحقق أهدافها، وتكون لبنة في طريق الاجتهاد الراشد الذي يقوم على التوازن والعدل، بحيث ينطلق في المساحة المتاحة، ويقف عند الحدود الممنوع من تسريح النظر فيها كونها واضحة ومحكمة.

كما تبين هذه الدراسة أن الاجتهاد في النصوص الواضحة والمحكمة له جهات وجوانب متعددة، فإذا مُنع في جزئية منها للوضوح والبيان، فلا يمنع في الجوانب الأخرى كالتعليل، والتطبيق والتحقيق في الجزئيات ونحو ذلك.

تحميل كتاب قاعدة: لا اجتهاد في مورد النص - دراسة وتقويما PDF - د. عبدالرقيب الشامي

هذا الكتاب من تأليف د. عبدالرقيب الشامي و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها