حوار المشرق والمغرب

تحميل كتاب حوار المشرق والمغرب pdf الكاتب محمد عابد الجابري

حوار المشرق والمغرب؛ نصوص إضافية

يُثير هذا الكتاب الهام لنخبة من المفكرين العرب المعاصرين وهم د. محمد عابد الجابري من المغرب، ود. حسن حنفي من مصر، ومن تقديم الأستاذ فيصل جلول من لبنان قضايا هامة في مجالات الفكر والتاريخ والدين والمجتمع والسياسة، لذلك يعتبر هذا الإنجاز الهام إعادة بناء للفكر السياسي العربي في عصر مختلف، فجاء إعداد هذا الكتاب "حوار المشرق والمغرب"، ليجيب عن السؤال المطروح حول ماهية العرب في ولادتهم السياسية الثانية، فالموضوعات التي يتطرق إليها الكُتاب تشكل جزءاً هاماً من مكونات الثقافة والفكر السياسي العربي ونقاشها في سياق تقييم ونقد تجربتها في المشرق والمغرب يسهم في إعادة بناء الفكر السياسي العربي من جديد، حيث أسئلة الحرية والديموقراطية متلازمة مع أسئلة العلمانية والحداثة والإسلام، وحيث علاقة الشعب بالدولة، والتجزئة بالوحدة، فحفزت هذه القضايا إذكاء روح الجدل بين مفكرين كبيرين وهم د. حسن حنفي من مصر ود. عابد الجابري من المغرب للنقاش لإغناء حياتنا الثقافية والسياسية بما أفاضوا علينا من فكر ناقد وموضوعي لقضايانا المصيرية، أيضاً جاءت مساهمة الأستاذ فيصل جلول لتغني حلقات هذا الحوار الذي جرى على صفحات مجلة "اليوم السابع" والتي جاءت تحت عنوان "نحو أفق للنقد والحوار حول بعض محاور الثقافة السياسية العربية" ويلقي الضوء في هذا المبحث على قضية العروبة والإسلام وبرأيه أن العروبة والإسلام "ليست مقصداً للعداء والمجابهة مع القوميات والأديان الأخرى التي تعيش في فضائنا الواسع"، و"إن نمط التفكير العربي التقليدي وبخاصة الإسلام السياسي ليس مستعداً للتعايش مع الليبرالية والماركسية إلا في إطار هدنة تطول أو تقصر وفق ظروف المواجهة وحيثياتها". أما الحوار بين د. حسن حنفي ود. عابد الجابري، فكان في عشرة قضايا نذكر منها القضية الأولى بعنوان "في معنى الحوار ومقاصده بعيداً عن منطق "الفرق الناجية" للدكتور حسن حنفي حيث يقول: "إن الحوار الفكري هو مقدمة للحوار السياسي، والحوار بين المفكرين إنما يمهد الطريق للحوار بين القادة والزعماء. فالفكر يسبق الفعل والتصور يأتي قبل الممارسة" وبرأيه أن المجتمعات العربية تتطلع إلى التحرر والاستقلال والتغيير الاجتماعي والثورة. وجاء الرد من د. الجابري بعنوان "سألوني في دمشق: هل عندكم ماء؟ وفيه يقول للدكتور حنفي بأن "المغاربة يعتبرون مصر جزءاً من "المغرب العربي" ليس على أساس الانتماء القاري وحسب وإنما على أساس حضاري أنثروبولوجي".

هذا الكتاب من تأليف محمد عابد الجابري و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها