برقة الهادئة

تحميل كتاب برقة الهادئة pdf الكاتب رودولفو غراتسياني

الجنرال رودلفو غراسياني الف هذا الكتاب من اجل اخراج الحقيقة حول ما كتب في الصحافة الاسلامية التي ما برحت توجه لنا التهم وتحرك كل العالم ضدنا وضد سياستنا والتي تصفها بأنها اعمال لا انسانية وظلم بشع ضد الشعب المحلي في ليبيا .كل الحوادث التي سأقصها في كتابي من حقائق مخلصة اضمنها التاريخ رغم ما وجهه لنا بعض المغرضين . ومن حقنا الطبيعي ان نحمي هذه الارض الخصبة الغنية بما تحتويه من موارد طبيعية تجعلنا نأخذ على عاتقنا الدفاع عنها وتطهيرها من حكم السنوسيين وتـأثيرهم على السكان الليبيين بحجة الدين والتعصب الاعمى .
ولذلك آلينا على انفسنا ان ناخذ بيد الشعب الليبي وارضه الخصبة الى مستوى افضل وهذا يحتاج الى قوة حازمة مسلحة بكل الامكانيات المادية والمعنوية حتى نتمكن من تنفيذ سياستنا التي ضحينا من اجلها في احتلال هذه البلاد لكي نحصل على شرعيتنا في تحقيق التقدم والازدهار لصالح الانسانية والمدنية.....
المؤلف جنرال رودولفو غراتسياني

المترجم:
بسم الله الرحمن الرحيم عليه توكلت وبه استعين
بما انني عاصرت حركة الاحتلال الايطالي لليبيا وبالاخص في فترة اعنف واقوى طغيانه وجبروتة وعشت ما قاساه الشعب العربي الليبي من ظلم وتعذيب بل اكتوينا جميعا بنار ظلمهم واستبدادهم الامر الذي جعلني ابحث وادرس عن القضية الليبية في كل كتاب سواء كان عربيا او ايطاليا وكذلك اسأل الذين ناضلوا وكافحوا من اجل حرية الوطن العزيز وقد شعرت ان بعض الكتاب لم يخلصوا في كتاباتهم فكل منهم له ميوله الخاصة ومن بين ما قراءت وما سمعت وقع اختياري على كتاب الفه عدو لوطني وديني ولغتي هو الجنرال أدلفوا غراتسياني تحت عنوان (برقة الهادئة).
ان كتاب برقة الهادئة الذي قمت بترجمته او نقله الى اللغة العربية الفه قائد من قادة ايطاليا الفاشستية واحد جلادي الشعب العربي في ليبيا افنى بها قتنلا ما يزيد عن نصف مجموع هذا الشعب الابي بالاضافة لضحايا النفي والتشريد.
ورغم ان هذا القائد الطاغية لم يكن في حسبانه وهو يكتب هذا الكتاب ان جيوشه ستندحر وستجلوا عن هذا الوطن وان الارض الخصبة التي اشار اليها ستعود ملكا خاصا لسكانها الاحرار.رغم ذلك كله فان هذا الرجل قد ذكر حقائق تاريخية تتضمن اعترافا بقوة الشعب العربي في ليبيا وعنف مقاومته وايمانه وطنه وقوميته وعقيدته .ويمثل مؤلف هذا الكتاب احد قمم الطغيان والاستبداد الفاشيستي ولكنه يعترف بأن كل الاسلحة الحديثة الموضوعه تحت تصرفه عجزت عن ان تجعله يعترف بما الحقه العصاة ,حسب قوله عن المجاهدين , من خذلان وهزيمة كان يذكرها في تلطيف كبير رغم ضخامة وحداثة وكثرة عتاده مع ما يقابله من بساطة وقله السلاح والعدد لدى المجاهدين.ومع ذلك فالرجل من خلال كتابه يصدر احكامه على عدد من الشخصيات الوطنية بما يمكن الدارس من معرفة قيمة كل شخصية في ميدان الكفاح الوطني ولم يتردد الجنرال في ذكر قسوة ما يحسه تجاه عنف حركة المقاومة رغم المشانق والجور والنفي والاعدام الجماعي والتشريد والمعتقلات الشاملة لاعداد لا تحصى من السكان.ان الرجل يذكر ما فعله الطليان ولكنه من خلال ذلك يذكر ما يقدمه الشعب العربي في ليبيا من تضحيات وبطولات نادرة المثال .
لقد جعل المؤلف عنوان كتابه برقة الهادئة تمييزا لها عن برقة الثائرة التي يعرفها الجيش الايطالي والحزب الفاشيتسي , ومجرد اتخاذه عبارة برقه الهادئة عنوانا لكتابه كان يريد بيانا لحلم تحقق بعد ان ئيست ايطاليا والفاشية ان تكون برقة هادئة وهي احد اقاليم ليبيا الثلاثة التي اصلتهم نارا وحريقا لم يالفوه في سواها.
ثم يمضي المترجم في مقدمته ليقول:-
واني كمترجم تحريت الامانه الحرفية والدقة اسأل الله التوفيق فيما قصدته من ترجمة هذا الكتاب الذي يكشف حقائق يعرفها الشعب الليبي لاْول مرة.
واني وقد وضعت نصب عيني خدمة بلادي وقومي بنقل سفر تحدث عن فترة من اخصب فترات الجهاد في ليبيا.
واني لسعيد اذا استفاد قاريء عربي او عالم او مؤرخ من نتيجة مجهودي المتواضع لاسيما وان هذا الكتاب يتعرض لتاريخ بلادي ومن حق كل مواطن ان يعلم ما يقوله قائد فاشيستس مثل الجنرال غراتسياني في قومه ووطنه وكيف يفكر مستعمر عسكري وكيق يرانا نحن عامة الشعب وكيف يرى كفاحنا وجهادنا وبماذا يفسر الاجرام الفاشيستس الممتد على مدى تلك الفترة الماضية التي تعج بالاحداث .
ومن خلال مطالعة هذا الكتاب سيكشف غموض احاط ببعض الشخصيات الوطنية سواء كانت شريفة القصد برئية الغرض في جهادها او كانت ايد ملطخة بالدماء ذات مقاصد واغراض تضلل الشعب الليبي بكل ما عرف عنه من طيبة وبراءة.
ولقد حصر المؤلف كتابه عن الاحداث بين سنة 1913و1931وهي اخصب واغزر فترة في التاريخ او تاريخ الكفاح في ليبيا وبرقة بصفة خاصة ولانه تاريخنا الذي نحرص على مطالعته وفهمه اتصالا باجيالنا السابقة .انني قصدت خدمة بلادي وفائدة القاريء والدارس العربي بترجمتي لاثر خطة قائد عسكري فاشيستس معلنا اني وضعت امانه الترجمة الحرفية اساسا لهذا الكتاب.

بنغازي 10شوال 1393هجرية الموافق 5-11-1973م
المترجم
ابراهيم سالم بن عامر

تحميل كتاب برقة الهادئة pdf

هذا الكتاب من تأليف رودولفو غراتسياني و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها