المدنية والإسلام

تحميل كتاب المدنية والإسلام pdf الكاتب محمد فريد وجدي

طُبع لأول مرَّة في عام (1316هـ/ 1898م) تحت عنوان: "تطبيق الديانة الإسلامية على النواميس المدنية"، ثم أُعيدت طباعته عام (1322هــ/ 1904م) تحت عنوان: "المدينة والإسلام"، ويعد من أهم أعمال المفكرين المسلمين دفاعاً عن علاقة الدين بالمدنية.
ينطلق محمد فريد وجدي في موقفه من مسألة الدين والمدنية من فكرة أن كلَّ ترقٍّ يحصل في العالم، وكلَّ خطوة تخطوها العقول في سبيل الكمال ليس إلا تقرُّباً إلى الإسلام، وأن الإسلام فتح باب الإرتقاء الروحي ووسَّع مداه، كما فتح باب الإرتقاء الماديَّ، فلم يُحرِّم علماً نافعاً، ولم يضع للعلوم حدوداً.
ويسعى الكتاب لإثبات أن المسلمين أضاؤوا للبشرية أنوار المدنية، وأسَّسوا أركان العدل والإنسانية في جميع أرجاء الكرة الأرضية، وسادوا أغلب ممالكها بأفضل أنواع السلطة الإعتدالية، وبالجملة صارت دولتهم دولة العالم بأسره، بينما كان غيرهم يهيم في وديان الجهالة، ويضرب في ليلاء الضلالة.

هذا الكتاب من تأليف محمد فريد وجدي و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها