العميل الهارب - خبايا محاولة اغتيال القذافى


تحميل كتاب العميل الهارب - خبايا محاولة اغتيال القذافى pdf

العميل الهارب - خبايا محاولة اغتيال القذافى

تحميل كتاب العميل الهارب - خبايا محاولة اغتيال القذافى pdf الكاتب يسري فودة

العميل الهارب ؛ خبايا محاولة أغتيال العقيد القذافي وأنفجار السفارة الإسرائيلية في لندن - مجموعة سري للغاية pdf

تتناول سلسلة "سرّي للغاية" مجموعة منتقاة من التحقيقات الجريئة التي تناولها البرنامج بأسلوب سلس تدعمه الصورة والوثيقة وتميّزه التفاصيل الدقيقة كأقوى أداة يتمتع بها الكتاب ولا يتحملها التلفزيون.
وتضاعف قيمة هذه الميزة بالنسبة لهذا الكتاب بوجه خاص بالنظر إلى طبيعة الموضوعات التي تمّ انتقاؤها من بين سلسلة طويلة من التحقيقات أهمها سقوط طائرة مصر للطيران قبالة الساحل الأميركي، وفضيحة تهريب الأسلحة الغربيّة إلى العراق، ومذابح الأسرى العرب في حرب 56 وحرب 67، والمؤامرات الخفية للماسونية، واختراق أكبر قاعدة أمريكية للتجسس الإلكتروني، والبحث عن قنبلة الرجل الفقير في مادة الزئبق الأحمر، وخبايا محاولة اغتيال العقيد القذّافي وانفجار السفارة الإسرائيلية في لندن من خلال تحقيق خاص في أدلة ضابط الذراع الداخلي لجهاز الاستخبارات البريطاني، ديفيد شيلر.
ويضيف صاحب البرنامج ومؤلّف الكتاب، يسري فوده، إلى هذه التحقيقات "التليفزيونية" بعداً أكثر عمقاً في هذا الكتاب بالتعرّض للتفاصيل الدقيقة ووضع المزيد من الحقائق والأدلّة والشهادات التي لم يستطع البرنامج أن يتطرّق إليها لأسباب مهنية مختلفة، كما يضيف إليها بعداً أدبياً جديداً يتناول في جانب منه الظروف والملابسات التي أحاطت بعمليات التحقيق في هذه القضايا، ويتناول في الجانب الآخر الأسس النظرية لمفهوم أكثر مهنية للعمل الصحفي التليفزيوني في العالم العربي.
مراجعات:
مهما كان رأيي تجاه بعض البرامج التي تقدمها قناة الجزيرة، فإنني أعترف بأن هذا البرنامج عمل فني فريد في غاية الروعة والمصداقية، يستحق الإعجاب والتقدير والشكر.
جلال دويدار، جريدة الأخبار
لقد ملّ المشاهد العربي من القنوات التليفزيونية التي تضحك على عقله، لكن مبادرة الصحافي يسري فوده تعيد إلى المشاهد احترامه لذاته، وتدعو الآخرين إلى اقتفاء دروب العمل الصحافي التليفزيوني الحقيقي.
نبيهة وطّاس، جريدة الشرق الأوسط
اكتسب يسري فوده شعبيته بفضل جرأته على تناول الصعب، ولقد اهتز الضمير المصري والعربي أمام هذه الحقائق التي كشف عنها هذا الصحفي لأول مرة بالأدلة الدامغة.
مصطفى بكري، جريدة الأسبوع
هذا البرنامج، وفق معايير العمل التليفزيوني المتفق عليها، يقف شامخاً في مقدمة الأعمال التليفزيونية العربية، بل إن له أن يحتل مكانة متقدمة بين الأعمال الغربية المشابهة.
د. حسن عبد ربه، جريدة القدس العربي
لقد طعننا يسري فوده في قلوبنا، وأسال من عيوننا دمعاً متحجراً، وأعطانا درساً إعلامياً ليتنا نستوعبه، وإذا أراد عبد الرحمن حافظ أن يشاهد البرنامج فأنا على استعداد لإهدائه نسخة فوراً ليعرف الفارق بين يسري فوده والآخرين.
أحمد كمال الدين، جريدة الوفد
شكراً كثيراً للإعلامي يسري فوده.
أحمد رجب، جريدة الأخبار

هذا الكتاب من تأليف يسري فودة و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها