أوهام ضائعة - آلام المبتكر

تحميل كتاب أوهام ضائعة - آلام المبتكر pdf الكاتب أونوريه دي بلزاك

توجد ثلاثة أسباب لحركة دائمة تربط المقاطعات بباريس: طموح النبيل, وطموح التاجر المغتني, وطموح الشاعر. فميزة الروح, والمال, والاسم الكبير, تأتي بحثاً عن الجو الخاص بها, وحجرة العاديات القديمة وأوهام ضائعة ترويان طموح النبيل الشاب, والشاعر الشاب, يبقى تسجيل تاريخ البورجوازي المغتني الذي لا تروق له مقاطعته, ولا يريد البقاء وسط شهود يعرفون بداياته, ويأمل أن يكون شخصية في باريس.
أما الحركة السياسية وطموح النائب فمشهد يعود إلى مشاهد من الحياة السياسية, وقد انتهى تقريباً وهو بعنوان نائب في باريس. ما أن ينتهي رسم برجوازي المقاطعات في مكانه الضيق دون أن يبقى إلا الأشياء القليلة من مشاهد في حياة المقاطعات لتكون كاملة. ومنذ الآن من السهل ملاحظة الفجوات التي يجب ملؤها, وهي قبل كل شيء لوحة مدينة الموقع حامية حدودية, ولوحة المرفأ البحري, ولوحة المدينة التي يخلق المسرح فيها الفوضى حيث ممثلو باريس وممثلاتها يأتون لجني غلتهم.
أخيراً لن تنتهي مشاهد المقاطعات إذا لم تظهر التأثير الذي يحدثه الباريسيون الذين يتركون العاصمة للاستقرار فيها بعد تحديد هدف ورسم خطة لتكوين الثروة. ليست هذه المشاهد الأربعة أو الخمسة إلا تفاصيل, لكنها تتيح رسم بعض الوجوه النموذجية المنسية.
هذا المؤلف هو القسم الثالث من أوهام ضائعة: ظهر القسم الأول تحت هذا العنوان وسمي القسم الثاني: رجل كبير من المقاطعات في باريس. وبهذا القسم الأخير ينهي المؤلف المسهب الكافي حيث تتباين حياة المقاطعات والحياة الباريسية معاً، مما يجعل هذا الكتاب المشهد الأخير من مشاهد الحياة في المقاطعات.
في هذا المشروع الكبير، يسيء، نسيان ما، إلى الأعمال التي تم إنجازها، والمؤلف الذي يجهد لتصوير المجتمع وتمثيله بكامله يتهم عند إهماله أحد التفاصيل بأنه يفضل ويهتم بغيرها. وهكذا قال له بعض النقاد: إنك تؤثر الشخصيات اللاأخلاقية، أو اللوحات المشينة، لأنك تقدم إلينا هذا الوجه أو ذاك، ناسياً التباين الذي تحدثه في النفس الصورة الخيرة لذلك الوجه الآخر أو غيره من الوجوه.
هذا اللوم لا يمكن أن يوجه اليوم لأوهام ضائعة، وحياة دافيد سيشار وزوجته في عمق المقاطعات هي معارضة عنيفة للعادات والتقاليد الباريسية.
قد يكون من المفيد ملاحظة أن دافيد سيشار رغم أنه ينهي مؤلفاً متعدد الأجزاء، يظهر متكاملاً في ذاته، وبالرغم من أنه مرتبط بالمؤلفات السابقة، ينفصل منها كلياً بطريقة تجعل من غير الضروري معرفة الأحداث السابقة.

هذا الكتاب من تأليف أونوريه دي بلزاك و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها