ألواح ودسر

تحميل كتاب ألواح ودسر pdf الكاتب أحمد خيري العمري

من الرواية: "أن تكون شامخا يعني أن يكون رأسك مرفوعا حتى عندما تنحني للأرض لتزيل عنها أذى الآخرين و إهمالهم".سكت كما لو كان يدعني أفكر بما يقول ثمّ تابع"بالضّبط كما يكون النّسر شامخا دوما حتى و هو يهبط ليلتقط طعاما لصغاره". "البعض يكذب لأنه ينقل ما نقله الآخرون له.و إن كان ما نقله الآخرون كذبا،أو غير حقيقة.البعض يصدّق الكذبة و يقولها لآخرين،و البعض يتعمّد الكذب،يستغله،يستثمره بأقصى ما يستطيع..".. "بعض الأشياء يا سيدتي لا تقاس هكذا..بعض الأشياء لا يمكن استعمال المكاييل فيها..القمح و الشعير و التين و التفاح يمكن أن توزن، و االأشجار و البيوت يمكن أن تحسب بالأطوال و الأشبار..لكن الإنسان يا سيدتي لا يمكن أن يقاس هكذا..إنه أهم من أن يقاس بالمكاييل..الإنسان لديه روح لا تملكها الأشياء..و شبر أقل أو شبر أكثر لن يعني أنّ هذا الإنسان أسوء أو أفضل..". سألتهم:"ما هي الوظيفة التي خلقنا من أجلها؟". تبادلوا جميعا النظرات،كأنهم يستغربون سؤالي.. هز أحدهم كتفيه"ماذا تعني؟..إصلاح العالم طبعا". 

هذا الكتاب من تأليف أحمد خيري العمري و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها