أفضل الإقتباسات

لا تيأس، فعادة ما يكون آخر مفتاح في مجموعة المفاتيح هو المناسب لفتح الباب.

كل حبٍ طفولة موقتة، ولكل حبٍ أجل.

إن المحرض الأكبر للكتابة بعد الحب، هو استعصاء الفهم، وليس وفرته.

هل كل من يقرأ كتابا يسأل نفسه عما كان يدور بخلد المؤلف بينما ينثر كلماته على الصفحات.. تظن أن المؤلف أحيانا يكتب وهو في حالة ما.. تراه يكون مأخوذا بسحر خياله الخاص.. ضائعا بحب آنثي أشعلت بغيابها لوعته.. وأثارت بعنادها جنونه.. مسلوب من نفسه لأن روحه معلقة بين سماوات أحلامه وأعماق أوهامه.. ليس متصل بالواقع.. أرهقه التعلق وعناد أنثاه وخياله.. وفيما يفيد الواقع.. بعض الخيال راحة وإنتشاء وإيجاد المفقود.. هل فكرت من قبل في الفرق بين الخيال والأحلام؟

أن التفرقة الواعية بين شكل التنظيم الاجتماعي المهيمن وقوانين الحركة الحاكمة لظواهر الإنتاج والتوزيع داخل هذا التنظيم الاجتماعي، إنما تزودنا بأداة فكرية حاسمة في سبيل نقد نظرية نمط الإنتاج ذات المركزية الأوروبية.