أفضل الإقتباسات

حينما تبدت الصعوبة التاريخية في الاتخاذ من المرحلية التاريخية المقدسة (عبودية/ إقطاع/ رأسمالية) مقياسًا لتطور باقي الأجزاء المكونة للعالم، ابتداءً من قراءة، أوروبية، عابرة لتاريخ النشاط الاقتصادي في هذه الأجزاء، تم الاتجاه إلى نقد المركزية الأوروبية بما أنتجته من مرحلية مقدسة، وجاء النقد، وبمفردات ومفاهيم المركزية الأوروبية، من منظور نفس المركزية الأوروبية؛ فتم إنتاج العديد من النظريات الَّتي لا تقل غرابة عن اتخاذ أوروبا مقياسًا لتطور العالم، مثل نظرية غرائبية تسمى نمط الإنتاج الآسيوي.

الحرية في مجتمعات القطيع عقوبة صارمة.

كم هي تافهة المعايير التي يعتمدها المجتمع العربي لتقييم الإنسان. هذه المعايير تقوم أساسا على مدى الثراء أو الجاه أو النفوذ الاجتماعي أو السياسي. إنما المعايير السليمة لتقييم الإنسان هي مدى تحليه بالأخلاق وحبه للمعرفة.

ابتداءً من الوعي، الناقد، بالفارق الحاسم بين شكل التنظيم الاجتماعي/ السياسي في مجتمع ما، وقانون الحركة الحاكم للإنتاج والتوزيع في هذا المجتمع؛ فمن المؤكد أن كل الظواهر الَّتي انتقاها المؤرخ الأوروبي كي تميز التاريخ الاقتصادي الحديث لأوروبا الغربية، وبالتالي تميز التاريخ الاقتصادي للأجزاء الأخرى من العالم، ستصبح غير جديدة في تاريخ النشاط الاقتصادي للبشرية، بل هي ظواهر مسبوقة وعريقة تاريخيًا وخضعت لقوانين الحركة الحاكمة للإنتاج والتوزيع ونمو الاقتصاد وتطور قوى الإنتاج في المجتمع.

أيها المأسُور ... هنالك من يُحسن فن صبغ حياته بألوان كثيرة فهو رجل يعبُّ من الحياة عبًّا ، ويطرب منها أبياتًا من الشعر الثمل الوهل المأخوذ بدهشة السحر ، فهو مُغمض العينين عن حقيقته الآخروية مجمعٌ للغرائب والعجائب ؛ فستجاب لهوىٰ نفسه فهو أسير دنياه ، وطمس الاستكثار من أبواب الاحسان. أيها المأسُور ... هل يهتدي للدرب قلبٌ ضائع ؟! أيها المأسُور ... متى يعود عُمر هَشِيم فرقتهُ نوازعُ شتَّى ؟ أيها المأسُور ... متى تُبصر مَوضع قلبك ؟ أيها المأسُور ... متى تكون زهرًا لا شوكًا ؟!