أفضل الإقتباسات

الحُزنُ الروتيني هو الحزنُ المختبئ في تفاصيل الأشياء.

لم يتغير اسم المكان ولكن تغيرت سائر الأشياء الأخرى.

إن الله هو المخرج الأعظم، لدراما الوجود.

بفضل قوة التجريد، تمكنت الذهنية الإسلامية في عصرها الذهبي من ترسيخ وتدعيم علم الأصول، واستقبال علوم السابقين والاستفادة منها في البرهان والجدل والقياس، والوصول، وفقاً لذلك، إلى الأحكام الشرعية التي بنيت آنذك على الإبداع والاجتهاد لا النقل والتقليد. وإذ ما استثنينا الفترة التي قوي فيها تيار المعتزلة برعاية الخليفة المأمون، فقد كان للفقيه كامل السطوة على الصعيد الاجتماعي، طالما لم يتقاطع موقفه السياسي مع رغبات السلطان ومصالح العرش.

إذا أجلت كل شيء إلى أن تتأكد منه فلن تنجز أي شيء.