صورة دوريان جراي

تحميل كتاب صورة دوريان جراي pdf الكاتب أوسكار وايلد

تمتّع دوريان جراي بجمال لا يُقاوَم، ومكانة اجتماعية مرموقة، لكنه مغرور وساذج. عندما رسمه صديقه بازيل هولارد، عبّر جراي عن رغبته في البقاء بنفس رونق وشباب صورته..تتحقق رغبته...

يرتكب جراي الأخطاء، وفيكل مرة يخطىء فيها، تتشوّه صورته قليلًا ويبدو عليها التقدم بالعمر بينما يظل هو شابًا مفعمًا بالصحة، وتتحول حياته إلى دوّامة من الكذب والقتل والحقارة. إنه شخص دمَّره جماله المفرط. في صورته ينعكس كل الشر والفساد الذي أتاحه له مظهره الجميل والعالم على حد سواء.

أوسكار وايلد صاحب تجربةحياتية تتماثل، ولو من بعيد، مع جراي. وقدقال كل ما يمكن أن يُقال في هذه القطعه الفنية المليئة بحس الفكاهة والسخرية والتهكّمالقاتم. إنها رؤية ساخرة للغرور وخواء الرفاهية، والرغبات العمياء. استعراضفَجّ وصريح لكل القبح الموجود فينا عندما نتعالى على أحكام الطبيعة. فأن نطلب الثروةوالجمال الدائم هو طريق حتميّ إلى الجحيم.
لو أمكنني أن أظل شاباً وتكبر الصورة في عمرها! من أجل هذا -من أجل هذا- سأقدم كل شيء، سأقدم كل شيء، سأقدم روحي مقابل ذلك!
حين يرسم باسيل هولوورد صورة دوريان جراي الشاب والوسيم، يرى أنها أهم عمل في حياته. لكنه لا يحزر كم ستكون هذه الصورة مهمة لـ دوريان جراي نفسه، لأنه حين يرى الصورة الشخصية المكتملة، يتمنى أمنية رعيبة بأن يكبر الرجل الشاب الجميل في الصورة أمامه إلى الأبد. ولسوء حظ دوريان، وكل من يعرفه، تتحقق أمنيته -بطريقة رهيبة...
واحد من الكتاب الإيرلنديين المهمين في القرن التاسع عشر. ولد أوسكار وايلد في دبلين، إيرلندا، في 1854. كان أبوه طبيباً وأمه كاتبة ومترجمة. ذهب إلى جامعتي دبلين وأوكسفورد، حيث كان طالباً ذكياً إلى حد غير عادي. في أوكسفورد، فاز بجائزة مهمة لكنه كان حتى أكثر شهرة لأسلوبه الشخصي غير العادي. وأكسبه شعره الطويل وملابسه الزاهية وحديثة وآراؤه المسلية الكثير من التابعين، كما أكسبته عادته في الهزء من الناس أيضاً أعداء.
تعتبر رواية "صورةدوريان جراي" من كلاسيكيات الأدب الإنكليزي، إنها تحفة فنية لم يكن لنا أن نتوقعأنها ستصبح أيقونة أدبية عندما نُشرت لأول مرة في عام 1890.

هذا الكتاب من تأليف أوسكار وايلد و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها